طيوب النص

أميمة من الحجارة

حامد الصالحين

Detail of new work 2020 Adnan Meatek


أُمَيمة من الحجارة
تتوالى ضرباتها
على رأسي حتى تشدخ
هكذا تعاملني الحياة
كما لو أنني
كتلة من الحديد الخام
توالت الضربات
إلى أن أصبحت هشا تماما…

كنواة ذرة ثقيلة
انشطرت من الداخل إلى نصفين
كل نصف مني
صار سريع الانشطار
وبت في أي لحظة
قابل للإنفجار…

صرت أتلاشى
كتلاشي حرف الفاء
بين شفاهي
اثناء نطقي لكلمة وفاء
عندما خذلتني أسناني
وتكسرت جميعها
من ضربة الأولى
وسقطت حينها ابتسامتي أرضا…

حاولت كثيرا
ترميم نفسي من الداخل
غير أنني
عجزت عن جمع أجزائي المبعثرة
حتى ذاك الذي
أراد إعادة ترميمي
اخرجني بصورة غير تلك الصورة
التي عهدتها لنفسي
عندها أعادني كومة واحدة
وسرق أجزائي الثمينة
ثم لاذ بالفرار…

مقالات ذات علاقة

ستذروك ريح

مأمون الزائدي

حين كان يسقطُ من فمكِ الراء

عبدالسلام سنان

نثرية أيا طفلــــــتي !!!!

عزة رجب

اترك تعليق