طيوب البراح

أسَـف

علي المسماري

من أعمال الفنان المصور أحمد السيفاو

بكل ما تحمل الكلمة من عِبرٍ ومعاني

وكل ما تحمل من صدق عند قولها.

وبــعــد مـنـتصـف الليل الهادئ

وفي لحظة سكينة واطمئنان

وعند تنتاب الجسد قشعريرة السكينة

أقول لمعنوياتي وجسدي وكل أشيائي:

أســـف. على ما أقدمت عليه

على خيبات تَتَالت وصفعات توالت

على وعودٍ لم توَّفى وكلمات زائفة

ذهبت ادراج الريح في ليلةُ السُكر الرجولّي

على من تفوه فصدّقتُه، فظننتُه، قديسًا فكان ابليسًا.

مقالات ذات علاقة

يوميات ممزقة

المشرف العام

قصص قصيرة جداً

المشرف العام

ذكريات شتاء بعيد

المشرف العام

اترك تعليق