متابعات

أجيال ورسالة

في موعدها المُعلن عنهُ وهو الساعة الخامسة والنصف من مساء الثلاثاء الماضي انطلقت أعمال الأمسية الثقافية التي قام بتنظيمها أصدقاء دار حسن الفقيه حسن بطرابلس , وخُصصت هذه المرة للتعريف بالحركة الكشفية في ليبيا تحت عنوان ” أجيال ورسالة ” وقام بتأثيث فقراتها المتنوعة نخبة من قادة الكشافة ممن انخرطوا مبكرا في الحركة وساهموا في تطويرها .

القائد يسري بن يعلى عن صفحة أصدقاء دار الفقيه حسن
القائد يسري بن يعلى
عن صفحة أصدقاء دار الفقيه حسن

وبعد الكلمة التقديمية القصيرة لأصدقاء الدار التي شكروا فيها كل من أسهم في إقامة هذا النشاط وعلى رأسهم مشروع تنظيم المدن التاريخية وموظفي الدار , وبعد تقديم الأخوة المشاركين في النشاط انطلقت الأمسية بشرح وافي ومُفصل عن الحركة الكشفية قام بتقديمه الأستاذ أو – القائد – بلغة الكشافة , يسري بن يعلى الذي اختار أن يلج الموضوع بسرد قصته الشخصية وصدفة انضمامه لهذه الحركة المحلية في تكوينها , العالمية في توجهاتها وقيمه المشتركة .
أعطى بعد هذه التهيئة فكرة مقتضبة عن الحركة الكشفية العالمية وظروف تأسيسها من قبل الأنجليزي روبرت بادن باول العام 1907
ثم أضاء المُحاضر ظروف بدايات تأسيس الحركة في ليبيا بمبادرة من خليفة الزائدي عام 1954 بعد عودته من لبنان التي هاجر إليها صحبة عائلته وتعرف هناك عليها وانضم لها قبل أن ينقل الفكرة إلى ليبيا , وتطرق إلى الحملة الإعلامية التي قادها المؤسس للتعريف بها من خلال زيارة المدارس وكتابة المقالات والسعي للحصول على بعض المكاسب لصالحها من مؤسسات الدولة إلى إن تكللت هذه الجهود بالنجاح , وتدرج النجاحات حتى الإعلان عن تأسيس أول فرقة للمرشدات العام 1958 أي بعد أربع سنوات من التأسيس ومن ثم الأنطلاق نحو مشاركات عربية ودولية عديدة , وقد ركز المُحاضر على سرد كل هذه الأحداث التاريخية بالأستعانة بجهاز العرض المرئي واستعراضه لبعض الصور والوثائق والرسائل المتعلقة بالموضوع , ولم يغفل عن ذكر تاريخ وزمن كل حدث رأى أنه مهم .
قبل أن يتحدث عن بعض أسرار عالم الكشافة الذي يتمتع بنظام وقوانين صارمة وانضباطية والتزام قل أن نجدهما في أي مجال آخر , غير أن هذه النُظم والمبادئ لا يعرفها إلا من انخرط في هذه الحركة , ولهذا استهدفت المحاضرة في الأساس المتلقين من خارج الحركة لتعريفهم بها وتقريب تفاصيلها من أذهانهم وتوضيح خفاياها .
ودائماً عبر جهاز العرض المرئي ينطلق الدكتور عبد الحفيظ أبو ظهير في توضيح بعض أساسيات الكشافة فتحدث بدوره عن أهدافها ومبادئها ومهمتها أو سبب وجودها وأُسس وضع المناهج الكشفية ونظام الشارات ونظام المجموعات أو ما يُسمى بلغة الكشافة ب ” الطلائع ” وغيرها من التفاصيل الدقيقة التي تُنظم هذه الحركة من الداخل بغرض تحقيق أهدافها التي تتلخص في إحداث تغيير إيجابي في المجتمعات بناء على قيم إنسانية مشتركة بعد تأهيل الشباب وتربيتهم على أعمال البر وزرع القيم الإنسانية السامية في نفوسهم .

أجيال ورسالة1
تحدث بعد ذلك الدكتور فرج القماطي عن جانب من جوانب الكشافة وهو الألعاب الكشفية حيثُ أوضح أن هذا الجانب مهم جداً لحياة الكشاف ويتم من خلاله تمرير الكثير من العبر والدروس وغرسها في نفس النشء إلى جانب الأهداف الأُخرى التي من الممكن أن يحققها اللعب , ولم يكتفي الدكتور المُحاضر بشرح وإضاءة هذا الشق بل استدرج الحاضرين إلى لعب بعض الألعاب البسيطة التي يمارسها الكشافة وجعل من في القاعة يتفاعل مع ما اقترحه من ألعاب كنموذج لما يمارسه الكشافة في رحلاتهم ومخيماتهم وفي نواديهم المنتشرة في كل مكان .
وغطى الأستاذ حسين نضال من جانبه الشق المتعلق بالإنشاد والأهازيج التي يرددها الكشافة في ملتقياتهم وفي مناسباتهم المختلفة باعتبار أنها تساعد على رفع الروح المعنوية للكشفي وتستنهض الهمم وتبعث في الجماعة روح التعاون والإثرة وتعزز قيم الجماعة والتآزر واستثارة الحماسة , وبدوره الأستاذ المحاضر جعل الجمهور يرددون معه بعض الأناشيد الوطنية والدينية والأجتماعية التي تعالج قضايا في المجتمع , الشيء الذي أضفى نوعا من المرح على أجواء الأمسية .
ودائما بمرافقة جهاز العرض المرئي تحدث الأستاذ أحمد شعيب عن أهمية العمل التطوعي في حياة الكشاف بتوسع وبيَّن بعض المبادرات المهمة على المستوى الوطني والعربي التي أنجزتها الحركة الكشفية في ليبيا مثل مساهمتها في حملات التنظيف وأسابيع المرور والحفاظ على البيئة وغيرها الكثير من الأنشطة التطوعية التي قامت بها على مدى إثنان وستون عاما منذ نشؤها ومساهمتها مبكرا في إغاثة نازحي حرب سنة 1967 من الفلسطينيين في سوريا والأردن .
كل هذا وغيره كان محور تناول المُحاضر قبل أم يعلن عن اختتام النشاط , وليتم التنويه بعد ذلك من قِبل أصدقاء الدار عن النشاط القادم الذي يتمثل في محاضرة توعوية بعنوان ” المسنون . . الفئة المنسية ” وتحييه منظمة الحكمة للمسنين الثلاثاء الأول من شهر مايو المقبل .

مقالات ذات علاقة

هل يحالف الحظ «بن شتوان» في البوكر الثلاثاء

المشرف العام

فرحات فضل.. أغنيةٌ ليبية تذهب إلى الصمت

محمد الأصفر

أوّل صالون ثقافي نسائي في المرج الليبية

خلود الفلاح

اترك تعليق