طيوب عربية

أتكلم مع دجلة٬ من فضلك

هايكــو ـ السينيـو

نهر دجلة (الصورة: عن الشبكة)


أتكلم مع دجلة٬ ـ من فضلك
اتشاطئه الآس والشمع بسعادة
قوات الشغب تلتذ القتل.!


أوه٬
كم بالأحرى يمكنك تتكرر
وأن تتوقف الأرض؟


يابس على طول حنجرتي
الشمع ضفته
خرجت من سنابله فرعا فرعا.!


نجوت من الخطر
مشى على جنبه
شطأت أخرج شطأه.!


شوارع موبوءة بالبقع ـ
السوداء والحمراء٬ متعفنة بها
ودجلة بريء.!


قبلة نخيل شاطئية
مالحة تمتد
إلى مسافة التمر.!


وراء النهر
متواصلة ومستفرحة
ومستقيمة٬ أتمتع بورق الشجر.!


يوم بزوغ جميل
رائحة النعناع الجديد
أشعة الشمس على نافذتي.!


يترك قشرة الجليد المروج
ملونة هشة ومقرمشة
تحت قدمي.!


أتكلم مع قطتي
عن شايكسبير
أعلم حان وقت العشاء يا حلوتي.!


إليك واحدة من زهرة التوليب
وطبق من الذرة المشوي اللذيذ
العلاج البابلي سأكرره قريبا.!


مقالات ذات علاقة

كيمامة مقصوصة الجناح تعبر حقلا محرما

المشرف العام

عبور الولاء في جسدية الإغواء في نتاجات الأدب النسوي

المشرف العام

العقل الإسلامي وإشكاليات النهوض الحضاري

المشرف العام

اترك تعليق